توفي المولى الاجل فخر المواذين سيدي عبد القادر حكيم الدين قس في اليوم الخامس من شهر شوال المكرم، وقد نبش اعداء الدين جثته المباركة من قبره بعد ثلاثة اسابيع مدعين انه دُفن على غير سنة الاسلام. فلما نبشوا جثته المباركة ظهرت نقية طيبة والكفن جاف طاهر. روى سيدي لقمانجي قس هذه المعجزة العظيمة في سيرة سيدي حكيم الدين قس (الرسالة الشريفة الرمضانية ليسدنا طاهر سيف الدين رض المسماة بلاغ الدعاة الفاطميين: ص ٢٨٦ – ٢٩٢). ثم دفنه المؤمنون مرة اخرى في اليوم السابع والعشرين من شهر شوال المكرم، ومن اجل نحتفل بعرسه المبارك في اليوم الخامس من شهر شوال المكرم وايضا في اليوم السابع والعشرون من هذا الشهر.

البث المباشر لمجلس الوعظ: سيتشرف المؤمنون بحضور مأذون الدعوة الغراء سيدي ومولاي عبد علي بهائي صاحب سيف الدين اطال الله بقاءه الشريف لمجلس العرس يوم وفاة مولاي حكيم الدين قس المبارك. سينعقد المجلس يوم الإثنين (٧ يونيو) في الساعة ٦:١٥ مساءً بتوقيت الهند ويبث بثًا مباشرًا. ويمكن للمؤمنين المشاركة في المجلس عبر زوم.

 العمل في هذا الميقات المبارك:

  • تلاوة القرآن على نية سيدي عبد القادر حكيم الدين قس.
  • تلاوة القصيدة المباركة "أحكيم دين الله عبد القادر" التي صنفها سيدنا طاهر سيف الدين رض في شان سيدي حكيم الدين قس (عُرضت هنا مع ترجمة انجليزية وترجمة بلسان الدعوة وتسجيل صوتي).
  • تلاوة السلام على سيدي حكيم الدين قس نظمتها ياقوتة دعوة الحق الدكتورة السيدة طاهرة بنت سيدنا خزيمة قطب الدين رض.

 نشرنا قبل سنتين مقالة ملخصة تتحدث عن سيرة سيدي حكيم الدين قس لياقوتة دعوة الحق الدكتورة السيدة طاهرة بنت سيدنا خزيمة قطب الدين رض. وهذه المقالة تتحدث عن سيرة سيدي حكيم الدين قس القدسانية، وبذله جهدا كبيرا في خدمة داعيه، واخلاصه ومقامه في العلم، وتعليمه لطلبة علم آل محمد، وهدايته وارشاده في امور المؤمنين، واسفاره في بلدانهم، واختراعه عددا من رسوم الخير في الدعوة، ومعاجزه في حياته وبعد وفاته.