تناولت المجالس السابقة موضوع اختلاف الشيعة والسنة، وفي عصر الامام الرابع محمد الباقر صع اختلفت الفرقة الزيدية عن اهل الحق، واتخذوا زيد بن الامام علي زين العابدين اماما لهم،

فيما اختصم زيد مع أخيه الامام محمد الباقر صع؟ ولماذا اتخذه اتباعه اماما لهم؟ 

وحسب زعم الزيدية واعتقادهم أن الامام لابد ان يجتمع فيه ثلاث خصال، وهي ١) ان يكون من اهل البيت، ٢) ويشهر السيف، ٣) ويكون عالما،

فما حجج أئمة الحق البالغة على الزيدية؟ وكيف يثبتون الامامة في الامام محمد الباقر صع وذريته؟

يجيب سيدنا طاهر فخر الدين طع علىٰ هذه الأسئلة في المجلس الخمسين من مجالس الحكمة،