بسم الله الرحمن الرحيم

ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ ۗ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ

(سورة آل عمران: آية ٣٤)

آ مقالة السيد الاجل شهزاده داكتر عزيز بهائيصاحب قطب الدين يه سنة ٢٠١٦ ما لكها.

سيدي فخر الدين شهيد قس مولى نا عرس مبارك نا موقع پر اپن حق ني دعوة نا واسطے آپني مساعي جليلة انے شهادة نے ياد كرئيے چهے. سيدنا طاهر سيف الدين رض سيدي فخر الدين شهيد قس نا اخبار آپني رسالة ما لكهے چهے، انے فرماوے چهے كه آپني سعي انے آپني قرباني نا سبب واگرهـ ما آج مؤمنين موجود چهے.

هزار ورس پهلے جيوارے فاطميين امامو مصر انے افريقيا نا بادشاهو هتا، تيوارے دعاة نے امام انے حق ني طرف دعوة كروانے هندستان موكلا.

مولاي عبد الله انے مولاي احمد پاتن موضع ما آيا، جه آج گجرات سي مشهور چهے، انے وهاں نا بادشاه سدراج جيسنگ مولاي عبد الله نا هاتهـ پر ايمان لايا. اهنا ساتهے اهنا بے وزير راجا بهارمل انے راجا تارمل بهي ايمان لايا. راجل بهارمل نا فرزند مولاي يعقوب نے هندستان نا والي بناواما آيا، انے آپيے راجا تارمل نا فرزند مولاي فخر الدين شهيد نے تيار كري نے دعوة واسطے واگرهـ موكلا.

ته زمان ما واگرهـ ايك سفيد ورق ني مثل هتو، جه نا اوپر سيدي فخر الدين شهيد قس يه علم آل محمد نا قلم سي حق اسلام انے ايمان ني سطرو لكهي ديدي. آپني مساعي جليلة نا سبب گهنا لوگو ايمان لايا، انے آپنے شفقة انے محبة سي بابجي مولى كهي نے بلاؤتا.

غور وفكر كرواني جگه چهے، كه بابجي مولى قس يه كئي شان سي جاهلية ني ظلمة ما اسلام انے ايمان ني روشني چمكاوي. عجب يه آپنو معجزه چهے.

بابجي مولى، مولاي يعقوب، مولاي عبد الله، مولاي احمد، انے بيجا دعاة كوي طرح سي آ مثل دعوة كري نے لوگو نا دل ما ايمان كوتري ديتا؟ آپنو علم، سعي جليل، امام الزمان ني خدمة ما اخلاص انے تفادي، انے آپنا عظيم خلق سبب آ مثل عمل كري سكا.

خدا تعالى قرآن مجيد ما فرماوے چهے كه "وكان عرشه على الماء" (سورة هود، آية ٧)، خدا نو عرش پاني پر چهے. سيدنا مؤيد الشيرازي فرماوے چهے كه ايك وجه ما خدا نو عرش يعني حق ني دعوة، انے پاني يعني علم. تو دعوة نو اساس علم پر چهے.

سيدنا طاهر فخر الدين طع يه آپني عشرة مباركة ني ايك وعظ ما فرمايو كه دعوة ني بناء پيسو انے ستا پر نتهي، بلكے آل محمد نا علم پر اهنو اساس چهے.

داؤدي بهره قوم نا هر شخص وچارے، كه آجے علم، رحمة، معرفة، اخلاق فاضلة، انے دعوة خاطر قرباني ني صفتو كونا ما جمع چهے؟

سيدنا طاهر سيف الدين رض، سيدنا محمد برهان الدين رض، سيدنا خزيمة قطب الدين رض، انے آج سيدنا طاهر فخر الدين طع دعوة نے آ صفتو نا اساس پر جمباوي چهے. دعوة ني چكي علم نا قطب پر پهرے چهے، دعاة مطلقين يه مؤمنين نا دلو علم، رحمة، اخلاق فاضلة، انے معرفة نا سبب جيتي ليدا چهے، انے دعوة عجب شان سي چلاوي چهے تاكه مؤمنين نو دين انے دنيا آباد تهائي.

آجے جه سگلا دعوة، سيدنا خزيمة قطب الدين رض، انے سيدنا طاهر فخر الدين طع ني دشمني كرے چهے، نه تو اهنا پاسے كئي علم يا معرفة چهے، نه كه اهنا تابعين پر شفقة يا رأفة چهے. بلكے زبردستي سي، لوگو نے دراوي نے، انے ظلم كري نے اهني دنيا ني غرض پوري كرے چهے.

سيدنا خزيمة قطب الدين رض، سيدنا فخر الدين شهيد قس ني مثل آپني جيؤ ذات دعوة نا خاطر انے امام الزمان ني خدمة ما گالي. حق ني برهان واضح كروانے، سچائي ني وات ثابت كروانے، انے مؤمنين نے دشمنو نا ظلم وستم نا جهاساؤ سي چهوراوانے سوں سوں قربانيو آپي. آپني سلامتي، آپنا اهل وعيال ني سلامتي، سگلا قربان كري ديدو.

آجے سيدنا طاهر فخر الدين طع يهج راه پر عمل فرماوي رهيا چهے، تمام عالم ايمان ما مؤمنين يه آپني وعظ مبارك ديكهي نے آپني علم ني شان ديكهي، مؤمنين نا واسطے آپني شفقة انے رحمة ديكهي، انے مؤمنين نا دين انے دنيا نا امور واسطے آپنا ارشادو انے هداية سني.

خدا تعالى سيدنا طاهر فخر الدين طع نے سيدي فخر الدين شهيد قس نا وسيلة سي دشمنو پر فتح مبين آپے، ظفريابي شتاب آپے، انے آپني عمر شريف نے تا روز قيامة دراز انے دراز كرے.

فخر الدين مولى طع سيدي فخر الدين شهيد قس نا نسل ما ١٠ ما داعي المطلق چهے.