تمام بلاد ما مؤمنين آقا حسين صع نا چهلم نا مبارك ميقات ما سيد الشهداء ، آپنا اصحاب انے اهل بيت نو صبر ياد كري نے بركات حاصل كرے.

  •  مؤمنين مكاسر دعوة الحق المبين سيدي ومولاي حسين بهائي صاحب برهان الدين اطال الله بقاءه الشريف ني چهلم ني وعظ ديكهے

 اپن هميشه كربلاء ني مصيبة نے ياد كرئيے چهے. اهني مثل كئي غم نتهي. اهني مثل كئي مصيبة نتهي. خاصةً جيوارے حسين امام نو چهلم قريب تهائي چهے، تو اپن كربلاء نا واقعة نا بعد جه سگلا باقي رهيا، انے يه سگلا يه جه مصيبتو سهي، اهنے ياد كرئيے چهے. گذشته زماناؤ نا حادثاؤ ما غور كروؤ آسان چهے – آجے اپنے كئي شك نتهي كه كربلاء ما كون حق پر هتو انے كون باطل پر هتو. اپنے كئي شك نتهي كه آخر ما حق ني ظفريابي تهانار هتي. مگر جيوارے اپن مصيية نا درميان هوئيے چهے، تو حق انے باطل نا درميان تفرقة كروؤ، انے خدا پر توكل راكهؤو مشكل هوئي چهے. آ مثل نا وقتو ما اپنے مولاتنا زينب سي حونصلو ليوو جوئيے، كه جه مولاة لعين يزيد نا دربار ما پرده بغير كهرا رهي نے قران مجيد ني آية پرهي كه "كافرين ايم نه سمجهے كه هميں اهنے مهلة آپيے چهے يه اهنا واسطے خير چهے، بلكے هميں اهنے مهلة آپيے چهے تاكه يه سگلا گناهو ما زيادة تهائي، انے يه سگلا واسطے عذاب مهين چهے."

شهزاده داكتر عزيز بهائي صاحب قطب الدين نو سجل نو مقالة "عاشوراء نا بعد مصيبة" واچوانے يهاں دباؤ.