آقا مولى سيدنا طاهر فخر الدين طع دعوة نا عرش پر مستوي تهيا پچهي پهلي وار اندور ٢٤ مي جون ٢٠١٨  تشريف لايا. مؤمنين انے اعيان سيدنا فخر الدين طع نا استقبال واسطے ايرپورت حاضر تهيا تها، انے سيدنا اسكورت نا ساتهے اتارا پر پدهارا. گهنا مؤمنين يه نماز، مجلس، انے قدمبوسي ني بيتهك ما بركات حاصل كيدي. مولانا يه مؤمنين واسطے گهنو وقت نكالو. ايك ايك مؤمن ني عرض سوني، انے سگلا نے هداية، حكمة، انے دعاء نا لاقيمتي كلام فرمايا.

سيدنا طع يه اندور نا مسئول انے جماعة كميٹي نے إرشادات فرمايا كه آگے كيم كام كروو جوئيے، قوم نا فائدة واسطے اخلاص سي كوشش كئي طرح كروي جوئيے ، انے جماعة نا كامو ما اخلاص انے جوابداري هؤوي جوئيے.

سيدنا طع يه اندور نا مؤمنين نے فرمايو: همارو يهاں آؤ ايم ثابت كرے چهے دعوة آباد چهے، هماري دعاء تمارا ساتهـ چهے، هوے آ شهر نا لوگو نا اوپر چهے كه دعوة نے جواب دئي نے دنيا انے خرة ما نجاة حاصل كري دے.

سانجے، سيدنا فخر الدين طع انتر-فيتهـ عيد نا فنكشن ما پدهارا جه ما آپنے "گيست اف هونر" ني حيثية سي اذن پيش كيدو تهو،  فنكشن نو نام "سلسلة ياري كا" هتو، انے فنكشن نو مقصد ايم هتو كه الگ الگ مذهب نا لوگو نے ملنساهي انے تعاون پر ساتهے كرے. بے سنستها، "نيناد" انے "ادبي كنبا"  جه آ فنكشن نا منظمين هتا، يه مختلف ديانات، الگ الگ مذاهب نا پيشواؤ – هندو، عيسائي، بودهست، سيكهـ، - انے يه ج مثل گورنمنت، پوليس، پريس انے بيسرا شهر نا اعيان نے آ فنكشن ما اذن پيش كيديلو.

منظمين يه سيدنا طع نے استقبال كرتا هوا تقرير ما عرض كيدي كه آپ "مسلمين نا ايك عالم انے رهنما چهے، دور انديشي سي نظر انے عمل كرنار چهے، انے داؤدي بهرا قوم نا سردار چهے".

شيخ يوسف بهائي موچهالا، كه جه بمبئي هائي كورت نا سينير آدوكيٹ انے مسلم پرسنل لاو بورد نا ريپريسنتاتيو چهے، اے يه سيدنا فخر الدين ني تعريف كراوي انے ايم كهيو كه آپ ورسو لگ سيدنا محمد برهان الدين رض انے سيدنا خزيمة قطب الدين رض نا نزديك علم پرها چهے انے خدمة ما حاضر رهيا چهے، جه نا سي آپ علم ما كهوچيلا چهے. شيخ يوسف بهائي يه ايم بهي كهيو كه آ زمان واسطے سيدنا طع  أيك "دايناميك ليدر چهے چهے. آپ يه ممبئي انے لندن ما يونيورسٹي سي دگري حاصل كيدي چهے، انے آپ يه خد هندستان ما انے اميريكا ما كامياب كاروبار شروع كيدا چهے. 

سيدنا طاهر فخر الدين طع يه آپني تقرير ما فرمايو كه اپنا نفس نو حساب كروو گهنو ضروري چهے، اپنے، اپني قوم نے سوں كروؤ جوئے  يه سونچؤ ضروري چهے، سيدنا يه ايم بهي فرمايو كه هر قوم نا رهنما ني زميداري چهے كه اهني قوم نے هداية دے كه اپنا ملك ما بيسرا مذاهب نا ساتهے ملنساهي سي رهے، ملك ني ترقي نا سبب بنے،

سيدنا يه  رسول الله صلع نا كلام پرها كه "تمام لوگو خدا نا فرزندو چهے، انے جه خدا نا فرزندو نے زيادة مدد كرے، فائدة كرے، اهنے خدا زيادة محبة كرے چهے". سيدنا يه فرمايو كه "جيم تمنے هوئي كه بيجا لوگو تمارا ساتهے عمل كرے، ايم پهلا تميں بيجا لوگو ساتهے عمل كرو". سيدنا يه گاندهي جي ني ذكر كيدي كه اهنے ايك ماں يه كيدو كه اهنا دكرا نے كهے كه زيادة شكّر نه كهائي. تو گاندهي جي يه اهنے كهيو كه تهورا دن پچهي پاچها آؤجو. پچهي آيا، تو گاندهي جي يه ماں نے كهيو كه "ميں اهنے كيم كهوں كه نه كهائي جيوارے ميں خود ايم نهيں كري سكتو".

سيدنا ني تقرير انے سفر نا فوتوگراف فاطمي دعوة ني ويبسايت پر چهے

سيدنا ستيج پر سي نيچے پدهارا، تو سگلا حاضرين آپنا نزديك جمع تهيا آپني دعاء ليوانے، آپنو هاتهـ چومبوانے، انے آپنا ساتهے فوتو ليوانے. تقريبا اردها كلاك واسطے آ مثل مولانا المنعام يه حاضرين نا ساتهے گفتگو كيدي، 

عيد نا فنكشن نا پهلے، سيدنا يه اندور نا اخبار نا ريپورترو ني عرض پر پريس كانفرنس ما تشريف لايا انے الگ الگ موضوع پر سؤالو نا جواب فرمايا. ايك ريپورتر يه ايم سؤال كيدو كه جه مهوتاؤ – مذهب نام هوتا يا سياسة نا مهوتا – اهنا عهده نو نه جائز فائده اتهاوے اهنا باره ما آپنو سوں كهؤ چهے، سيدنا يه فرمايو كه قانون نو هاتهـ  سگلا نا اوپر چهے، انے مذهب نا جه رهنما هوئي اهني زميداري تو دبل چهے، كه جه چيزو ني سكهامند يه بيجا نا آپے چهے يه پهلا خُد عمل كرے،

أيك بيجو سؤال تهيو كه سيدنا ني داؤدي بهره قوم واسطے سوں چهے. سيدنا يه جواب ما فرمايو كه آپ آپنا پيشتر دعاتو – خاصة سيدنا طاهر سيف الدين رض، سيدنا محمد برهان الدين رض، انے سيدنا خزيمة قطب الدين رض – ني اقتداءكرينے دين نا اصول قائم كرے چهے، دين نا أصول نے سنبهالينے انے يه أصول مطابق زمان حال ني ضروريات نو خيال راكهينے، آپ قوم نے هداية دے چهے  .

الگ  الگ مذهب نا لوگو ناد رميان ملنساهي نو أيك سؤال تهيو، سيدنا يه جواب ما فرمايو كه اپنے سگلا أيك دهرتي ني مٹي نو جمن جمئے چهے ، توپچهي جهگرو سكام، اپن سگلا ني خوشحالي جورائيلي چهے.  

ميديا كوريج ديكهوانے يهاں دباؤ.